(قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَى شَاكِلَتِهِ) مرجعية خالق الكون ورسله في نوافذ المعرفة