المؤلفات

 الأخلاق والسلوك

الصفحة الرئيسية

 

من الملاحظ اليوم معاناة بعض المخلصين بسبب ابتعاد المجتمع الحالي عن أبسط الآداب الإسلامية التي قلّت بشكل ملحوظ ملفتٍ للنظر بحيث أصبحت هذه الظاهرة تحمل طابعاً غير مرموق وغير حضاري لأن التقدم والتحضر غايته إيصال الناس إلى السعادة وجمع شتاتهم على المحبة والالفة والابتعاد عن هذه الآداب يجر إلى عكس ذلك. لذا فهي بحاجة إلى معالجات

   المقدمة

 

  التحية ومتعلقاتها

 

   شروط السلام والرد

 

   تفصيلات في التحية وجوابها

جذرية واقعية. ومن هذه المسائل هي مسألة السلام. التي بدورها تنشر المحبة والتآلف بين الناس. كما يروى عن النبي (صلى الله عليه وآله) أنه قال (ألا أنبئكم كيف تحابوا؟ قالوا بلى. فقال: أفشوا السلام بينكم) وقال أيضاً مبيناً فضله (ألا أخبركم بخير أخلاق أهل الدنيا والآخرة؟ قالوا: بلى يا رسول الله (صلى الله عليه وآله). فقال: إفشاء السلام في العالم)(كنز العمال، ص1349، حديث رقم 8845).

إضافة إلى ما فيه من الخير الكثير من قبيل الأمان والبركة وغيرهما مما دلت عليه الروايات الشريفة التي تركناها رعايةً للاختصار.

لقد نالت الأخلاق الإسلامية اهتمام العلماء والمؤلفين لإيضاح هذه الخصلة الطيبة. فكان للمجدد الثاني الإمام الشيرازي (رضوان الله تعالى عليه) دورٌ في هذا المجال بكراسه المسمى (رسالة في التحية والسلام) متناولاً أبعاد هذه الخصلة بحثاً وتدقيقاً. فمن ضمن ما تعرض إليه مثلاً رد السلام على الكافر، ورده على الجهاز كالهاتف وغيره أو الطير المعلّم للسلام، أو السلام على المصلي، أو بغير اللغة العربية، وسلام الاستئذان ونحوه والغلط في السلام والجواب قبل السلام وأغلب ما يتعلق بجوانب السلام مما لا غنى للمطّلع الجاد عنه.

القطع : متوسط

عدد الصفحات: 64

عدد الطبعات :1

سنة الطبع : 1422 هـ /2001م

لتحميل النسخة الكاملة من الكتاب