مؤسسة الإمام الشيرازي تشيد بكافّة الجهود المبذولة لإحياء ذكرى عاشوراء الخالدة




 

موقع الإمام الشيرازي

 

أعربت مؤسسة الإمام الشيرازي العالية، مقرها في العاصمة واشنطن، عن امتنانها وتقديرها لكافّة الجهود الرسمية والشعبية التي تضافرت في سبيل إحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام، مشيدة بالوقت ذاته بطبيعة الخدمات الأمنية واللوجستية والاجتماعية التي ساهمت في إنسيابية قيام الحشود المليونية في أداء زيارة عاشوراء وإقامة الشعائر الحسينية الخاصة بعاشوراء.

ووصفت المؤسسة في بيان لها، الجهود النبيلة التي بذلتها كافّة الأطراف لإنجاح الزيارة، بالعطاء المستمر المنقطع النظير النابع من شعور إنساني وإسلامي وأخلاقي، يمثّل بشكل جلي حقيقة الوفاء والمناصرة للأمة الإسلامية كافّة، والرسول الأعظم وأهل بيته صلوات الله عليهم، والإمام الشهيد وولده وصحبه عليهم السلام، مؤكّدة أنّ كل ما بذل محتسب عند بارئ لا يضيع عنده أجر المحسنين.

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

(ومن يعظّم شعائر الله فإنّها من تقوى القلوب)(الحج/32)

صدق الله العليّ العظيم

 

تعرب مؤسسة الإمام الشيرازي العالية عن امتنانها وتقديرها لكافّة الجهود الرسمية والشعبية التي تضافرت في سبيل إحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام، مشيدة بالوقت ذاته بطبيعة الخدمات الأمنية واللوجستية والاجتماعية التي ساهمت في انسيابية قيام الحشود المليونية في أداء زيارة عاشوراء وإقامة الشعائر الحسينية الخاصة بعاشوراء.

كما تصف المؤسسة، الجهود النبيلة التي بذلتها كافّة الأطراف لإنجاح الزيارة، بالعطاء المستمر المنقطع النظير النابع من شعور إنساني وإسلامي وأخلاقي، يمثّل بشكل جلي حقيقة الوفاء والمناصرة للأمة الإسلامية كافّة، والرسول الأعظم وأهل بيته صلوات الله عليهم، والإمام الشهيد وولده وصحبه عليهم السلام، مؤكّدة أنّ كل ما بذل محتسب عند بارئ لا يضيع عنده أجر المحسنين.

هذا، وتشير المؤسسة إلى أنّ إحياء عاشوراء خاصّة، وأمر أهل البيت عليهم السلام عامة، ما هو إلاّ تلبية خالصة لنداء الإمام الحسين عليه السلام، واستجابة متواصلة لمقولته الخالدة (ألا من ناصر ينصرنا)، وتجسيداً لواقع ناصع يؤكّد على بقاء صوت الحسين صلوات الله عليه يملأ الآفاق مدى الدهر، وأنّ أنصار الحسين صلوات الله عليه باقون حتى الساعة، معلنين نصرتهم لكل مظلوم وتصدّيهم لكل مستبدّ، ورافضين لكل طاغية، أسوة بأبي الأحرار عليه السلام.

السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين. ووفّق الله الجميع في خدمة الحسين صلوات الله عليه.

 

17/ المحرّم الحرام/1439هـ


مراسل موقع الإمام الشيرازي - قم المقدسة