التشبّه بالمعصومين (عليهم السلام)


س: ما هو رأيكم بتشبيه بعض الشّخصيات بأسماء وألقاب أهل البيت (عليهم السلام) كـ "زينب العصر وحسين العصر" أو بأسماء أصحاب الأئمّة (عليهم السلام) كأن يقال أنّ فلاناً (أبو ذر زمانه) أو غير ذلك من التّسميات والألقاب؟
ج: ينبغي للمؤمنين اجتناب مثل ذلك، وخاصّة بالنسبة للتّشبيه بالمعصومين (عليهم السلام) وذويهم المقربين إليهم فإنّه ممّا لا يجوز شرعاً وعقلاً، كيف وقد قال الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام) في نهج البلاغة في الخطبة رقم «2»: «لا يقاس بآل محمد (عليهم السلام) من هذه الأمّة أحد»، ثم يذكر الإمام (عليه السلام) السبب ويقول: «ولا يسوّى بهم من جرت نعمتهم عليه أبداً، هم أساس الدين، وعماد اليقين، إليهم يفيء الغالي وبهم يلحق التّالي، ولهم خصائص حق الولاية، وفيهم الوصيّة والوراثة».