الفهرس

الاستفتاءات

الصفحة الرئيسية

 

مقدمات المسائل

س423 ) هل يجوز العمل بأيسر المنسكين (الحاج في مكة والمدينة) و(جامع مناسك) إذا كان فيهما جوابان لمسألة واحدة ؟

ج) لا بأس بالعمل بهما (1).

س424 ) إذا كان الشخص لا يتمكن من أخذ إجازة موسم الحج لكي يحج كالقطاعات العسكرية، بحيث لا يتمكن من الحج إلا بعد سن التقاعد، فهل يجب عليه الانفصال عن عمله ؟

ج) إذا كان الانفصال عن العمل حرجاً عليه لا يجب الانفصال.

س425 ) إذا قصد الحاج الإقامة في مكة عشرة أيام وبقي ستة أو سبعة أيام، مثلاً ثم ذهب إلى عرفات والمشعر ومنى وبقي فيها أربعة أيام أو أكثر، فهل يصلي في المشاعر تماماً نظراً إلى عدم وجود المسافة الشرعية بين مكة والمشاعر، أو يصلي قصراً نظراً إلى أنها إقامة في أماكن متعددة عرفاً ؟

ج) إذا كان من الأول يريد عدم بقاء عشرة في مكة فالصلاة قصر.

س426 ) هل يجوز لصاحب الحملة تقديم الطعام أكثر من حاجتهم بحيث يُعد إسرافاً عرفاً بدافع إكرام الحجيج ؟

ج) لا يجوز الإسراف على أي حال(2).

س 427) من يذهب مع الحملة للعمل كالطباخ وغيره. جرت العادة أنهم يدخلون مكة المكرمة بعمرة مفردة . فإذا كان لم يحج الفريضة ولم يكن مستطيعاً من بلده لكنه حيث إنه يذهب لخدمة الحجاج كان يملك ثمن الهدي، فهل يجب عليه الحج مطلقاً أو لا يجب مطلقاً أو التفصيل، فمع إذن الحملة له بالحج أو عدم منافاة الحج لاستئجاره فيجب وفي غيره لا يجب ؟

ج) إذا تمكن من الحج وجب، وإذا لم يتمكن ولو من جهة منافاته لأعماله المستأجر عليها لم يجب عليه(3).

س 428) ما حكم من أحرم للعمرة المفردة ودخل مكة المعظمة، ولكنه أعرض عن أداء العمرة عصياناً وعاد لبلاده :

أ ـ إذا تعذر رجوعه إلى مكة لأداء الأعمال.

ب ـ هل تحب عليه كل الكفارات.

ج) أ ـ يـسـتـنـيـب.

ب ـ نعم إلا إذا لم يقدر فسيغفر الله تعالى.

حج النيابة

س 429) هل يكفي أن يقوم بعض المؤمنين الحجاج عن البعض الآخر في بعض أعمال الحج بالنيابة كالذبح والرمي إذا تعذر رميه بدون أن ينوّب المنوب عنه أحداً . وما الحكم إذا ذبح عنه دون أن ينص المنوب عنه على النيابة ؟

ج) الاحتياط أن المنوب عنه يُنوِّب .

س 430) هل يشترط في حج النيابة فراغ ذمة النائب عن (حجة الإسلام) ؟

ج) يشترط ذلك، نعم يجوز لغير المستطيع إذا لم يكن الحج مستقراً في ذمته أن يصير نائباً.

س 431) هل يجب على النائب الإتيان بما شرط عليه من نوع الحج ووصفه كتعيين الطريق مثلاً ؟

ج) يجب عليه.

س 432) هل يجب تسمية المنوب عنه عند القيام بالأعمال أم تكفي النية العامة ؟

ج) يجب تعيينه ولو بالإشارة الذهنية، كأن ينوي عمن بذل المال.

س 433) هل يجوز أخذ النيابة من الميقات ؟

ج) نعم، يجوز ذلك، إلا إذا اشترط من البلد.

س 434) هل يجوز للنائب بعد إتمام أعمال الحج إتيان عمرة مفردة لنفسه أو لغيره ؟

ج) يجوز ذلك .

الإحرام

س 435) هل يجوز الإحرام فيما أضيف إلى مسجد الشجرة من البناء أم يجب الإقتصار على البناء القديم ؟

ج) ما أضيف إلى المسجد له حكم المسجد، وكذا سائر المواقيت، وبالنسبة إلى المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف لا فرق بين البناء القديم والجديد في الحكم.

س 436) الإحرام بالنذر من غير الميقات يجوز، ولكن هل يجوز بالعهد أو اليمين؟

ج) الاحتياط بالنذر فقط .

س 437) هل ثبت عندكم محاذاة مدينة جدة لأحد المواقيت، وإذا كان ففي أي منطقة بالتحديد؟

ج) قال بعض الفقهاء بالمحاذاة، لكن الاحتياط لا يترك بالإحرام بالنذر.

س 438) من أحرمت وبها العادة الشهرية ؟ وتعلم أنها لن تطهر قبل يوم عرفة، فهل يجوز لها الإتيان بالطواف ثم تسعى لعمرة التمتع ؟

ج) لا يجوز .

س 439) من أحرمت لعمرة التمتع وهي حائض وهي تعلم أنها لن يسع الوقت لطهرها قبل الوقوف بعرفات، فهل لها أن تبقى على متعتها بدلاً من الانقلاب القهري للإفراد بحيث تستنيب من يطوف ويصلي عنها ثم تقوم هي بالسعي والتقصير ؟

ج) لا يجوز .

س 440) هل تقوم المستحاضة التي قامت بأداء تكليفها من غسل ووضوء بكل أعمال الحج والعمرة ؟

ج) إذا قامت بأغسالها فهي في حكم الطاهر في كل الأعمال.

س 441) ذكرتم في رسالة (جامع مناسك) في إحرام المغمى عليه أن الولي يحرم عنه ويأتي بالأعمال.

والسؤال : 1/ هل المقصود من الأعمال، الإحرام من نية وتلبية فحسب، أم تشمل أيضاً الطواف والسعي فيما إذا أمتد إغماؤه ؟

2/ إذا لم يكن معه ولي شرعي، فهل تكفي نيابة المؤمن ؟

ج) 1/ إذا أمكن الإطافة به أو السعي فعل ذلك، وإن لم يتمكن ناب عنه .

2/ النائب يكون وكيلاً للحاكم الشرعي .

س 442) لمن يريد الإحرام لحج التمتع هل يكفي لإحرامه من منزله الواقع خارج دائرة حدود مكة القديمة وبيوتها وداخلاً في حدود مدينة مكة الحديثة بعد توسعة ضواحيها ؟

ج) توسعة مكة لا تغير هذا الحكم.

س 443) إذا خرج المكي عن مكة شهر أو أكثر، ثم رجع إليها، هل يلزمه الإحرام لدخولها كغير المكي أم لا يلزمه ؟

ج) نـعـم يلزمه.

س 444) هل يكفي في نية الإحرام التعيين الإجمالي دون التفصيلي، كما لو نوى : الحج الذي أمرني به الله تعالى في هذه السنة؟

ج) الأقوى الكفاية.

س 445) هل يعتبر في النية التلفظ أو الإخطار بالبال أو يكفي الداعي ؟

ج) يكفي الداعي.

س 446) من لم يحسن إتيان التلبية باللغة العربية مع مراعاة القواعد، ما هو حكمه ؟

ج) يلقنه شخص ويتلفظ بما تمكن، والأحوط الإستحبابي الجمع بين (قراءته بنفسه و الإستنابة في ذلك و الإتيان بترجمتها).

س 447) ما حكم من نسي التلبية في الميقات ؟

ج) وجب عليه العود للميقات إن أمكن، وإلا أتى بها في مكان التذكر، وإن كان دخل الحرم خرج من حدود الحرم ولبى.

س 448) إذا شك بعد التلبية أنه أتى بها صحيحة أم لا، فما حكمه ؟

ج) بنى على الصحة .

ثياب الإحرام

س 449) هل يجب إستدامة لبس ثوبي الإحرام ؟

ج) لا يجب، بل يجوز تبديلهما، ونزعهما لإزالة الوسخ أو التطهير.

س 450) هل يجوز للمرأة لبس الثياب المعتادة بدلاً من ثياب الإحرام المخصوصة وعقد نية الإحرام بها ؟

ج) نعم يجوز (4).

س 451) هل حجاب المرأة جزء من ثوب الإحرام، فلا يجوز لها كشف شعر رأسها مع عدم الأجنبي أم ماذا ؟

ج) كــلا (5).

س 452) هل يجوز لبس المخيط من غير قطعتي الإحرام كالساعة والهميان والنعل وما شابه ؟

ج) يجوز الهميان فقط وكيس الجمرات (6).

س 453) مع وجود الهميان غير المخيط، هل يُشكل لبس الهميان المخيط ؟

ج) نعم، لكنه خلاف الاحتياط.

س 454) اعتاد الحجاج لبس السبحة في أعناقهم بحيث تتدلى على صدورهم كالقلادة، علماً أن رأس كل سبحة مربوطة (معقودة)، فهل في لبسها إشكال ؟

ج) لا يجوز

محرمات الإحرام

س 455) هل يجوز غرز ثوبي الإحرام بإبرة ونحوها ؟

ج) يجوز ذلك، وإن كان الأحوط الترك.

س 456) هل يجوز للمحرم لمس زوجته وضمها بشهوة ؟

ج) لا يجوز، وعليه الكفارة لو فعل ذلك وخرج منه مني.

س 457) هل يجوز للمحرم تقبيل امرأته بشهوة أو بغير شهوة ؟

ج) لا يجوز وإن فعل فعليه الكفارة.

س 458) هل يجوز إجراء عقد الزواج المنقطع قبل الإحرام مع الفتاة البكر دون علم وليها لهدف مرافقتها ومساعدتها في أعمال الحج؟

ج) لا يـجـوز (7).

س 459) هل هناك نوع خاص من الطيب يجب على المحرم اجتنابه ؟

ج) الأحوط الاجتناب عن كل طيب، إلا خلوق الكعبة وهو طيب معروف متخذ من الزعفران وغيره.

س 460) ما لا يسمى طيباً عرفاً مثل الرياحين والفواكه و الأدوية والمعاجين، هل يحرم إستعمالها ؟

ج) لا حرمة في أكلها، وإن كان الأحوط عدم التعرض لاستشمامها.

س 461) هل يحرم لبس الخاتم لغير الزينة للحفظ أو لزيادة الرزق مثلاً؟

ج) لا يحرم .

س 462) الخاتم الذي يلبس للزينة وغيرها، هل يحرم لبسه ؟ علماً أن الداعي للبسه غير الزينة هو الأهم عند اللابس .

ج) إذا قصد الاستحباب لا الزينة فلا إشكال.

س 463) هل يجوز التدهين بما ليس فيه طيب ؟

ج) لا يجوز مطلقاً وكفارته شاة على الأحوط الاستحبابي، وإن اضطر فلا كفارة ويقدم غير المطيب.

س 464) لو لاحظ المحرم حين الوضوء سقوط بعض الشعر دون تعمد، فما حكمه ؟

ج) لا إشكال .

س 465) من اضطر إلى حك جسده، ولو حكه لسقط الشعر ماذا يعمل ؟

ج) يجوز عند الإضطرار.

س 466) ما حكم الصعود في المصعد الكهربائي حال الإحرام للرجال ؟

ج) لا بـأس .

س 467) هل جواز التظليل داخل مكة المشرفة مختص بمن نزل فيها بمعنى استقراره في محل إقامته، أو يشمل من دخلها فعلاً ولو لم ينزل؟

ج) ولـو لـم ينـزل .

س 468) حيث إن رأي سماحتكم في مسألة التظليل ليلاً حال الإحرام إحتياط وجوبي كما هو وارد في كتاب (الحاج في مكة والمدينة) حيث تقولون في ص 156 : التظليل حال السير للرجال بمثل هودج وشمسية ونحوهما راكباً أم راجلاً على الأحوط.

فهل تجيزون العمل بفتوى مرجع آخر في المسألة ؟

ج) لا بأس بالرجوع إلى الغير الجامع لشرائط التقليد في هذه المسألة (8).

س 469) هل يحرم على المحرم حال السير راكباً أو ماشياً أن يمر وفوق رأسه ظل ثابت كنفق أو بناء ؟

ج) يجوز ذلك .

س 470) هل يجوز التظليل بين الطلوعين ؟

ج) لا يجوز على الأحوط حال السير.

س 471) المحرم إذا وصل مكة المحرمة، هل يجوز الركوب في سيارة مسقفة أو حمل شمسية على رأسه ؟

ج) يجوز، كما يجوز التظليل لمن أحرم من مسجد التنعيم لكونه داخل مكة المكرمة.

س 472) وهل يسري الحكم في المشي في سوق مظلل ؟

ج) يجوز ذلك.

س 473) هل يجوز التظليل فيما لو نزل للإستراحة في الطريق ؟

ج) يجوز ذلك، كما يجوز التظليل في عرفات ومنى حتى بمثل المظلة.

س 474) ما حكم من احتمل خروج الدم منه لو قام بعمل معين، كمن شك في أنه هل يخرج الدم من بين أسنانه إن استاك أم لا، واستاك وخرج منه الدم ؟

ج) الأحوط أن عليه الكفارة .

س 475) من انكسر ظفره وكان الباقي عرضة للأذى، هل يجوز له قصه ؟

ج) يجوز.

س 476) ما حكم من كان ظفره مانعاً من وصول الماء إلى البشرة في الغسل والوضوء وانحصر إيصال الماء بقص الظفر ؟

ج) الظاهر الجواز ولا كفارة عليه.

س 477) هل يجوز قطع نبات ساحة بيته ونبات المزهرية في صورة وجوده في الحرم ؟

ج) يجوز إذا غرسه بنفسه أو كان نابتاً في ملكه أو في منزله، إذا نبت بعد نزوله .

س 478) هل يجوز قلع الشجر للمحرم خارج حدود الحرم، وهل في المسألة فرق بين الشجر المزروع والنابت طبيعياً ؟

ج) لا يجوز مطلقاً على الأحوط (9).

س 479) ما هو مصرف الكفارة ؟

ج) تصرف الكفارة في فقراء المؤمنين، وإذا لم يكن هناك فقراء المؤمنين يصرفها في بلده.

الطواف

س 480) هل يجوز الطواف من الطابق الثاني من المسجد الحرام أو فوق سطح المسجد ؟

ج) يجوز ذلك خاصة عند الإزدحام.

س 481) هل يلزم في الطواف جعل أول جزء من الحجر محاذياً لأول جزء من مقاديم بدنه كالأنف أو البطن أو إبهام الرجلين ؟

ج) لا يلزم، بل يكفي الصدق العرفي.

س 482) إذا انحرف في طوافه قليلاً فلم يكن منكبه الأيسر تجاه البيت في مسافة قليلة في بعض الأشواط كالخطوة أو الخطوتين نتيجة الزحام، فهل يخل ذلك بطوافه ؟

ج) لا يبعد عدم الإشكال وإن كان الاحتياط أولى.

س 483) من المعلوم أنكم تجيزون الطواف في أبعد من الحد الذي ذكره بعض الفقهاء (بين الركن والمقام)، هل هذا يعني جواز الطواف ولو داخل الأروقة المحيطة بالكعبة التي يصلي فيها الناس، أم يجب أن يكون الطواف في المطاف الواقع بين الكعبة وهذه الأروقة ؟

ج) جائز مطلقاً .

س 484) بناءاً على بطلان الطواف بين حجر إسماعيل (ع) والكعبة، ما هو حكم ذات الحجر الموضوع بين حجر إسماعيل والكعبة، هل هو داخل في الحجر أم المطاف ؟

ج) داخل في حجر إسماعيل (ع) (10).

س 485) ما هو حكم طواف من لامس بدنه أو جزء منه الحجر الموضوع بين حجر إسماعيل والكعبة ؟ وهل هناك فرق بين من لمسه متعمداً أو ساهياً وهو يطوف ؟

ج) لا إشكال حتى في لمس الكعبة (11).

س 486) هل تشكل صلاة طواف المرأة خلف مقام إبراهيم (ع) بحيث يحيط بها الرجال من كل جانب ؟

ج) لا إشكال فيه (12).

س 487) هل ترون كفاية إعادة الطواف عند تبين بطلانه بعد الإحلال من إحرام عمرة التمتع أو المفردة . أم لا بد من إعادته وما بعده من سعي وتقصير ؟

ج) الطواف فقط .

س 488) هل يتحقق حكم كثير الشك فيمن يشك في عدد الأشواط في الطواف فلا يعتني بشكه؟ وكذا السعي ؟

ج) نعم ولا يعتني .

س 489) إذا سقط لباس إحرامه حال الطواف لفترة ؟

ج) إن لم يمش في تلك الفترة لم يكن في طوافه إشكال، أما إذا مشى فيعيد ما مشى مع لباس الإحرام على الأحوط.

س 490) من طاف الفريضة ثم تذكر أنه لم يكن متطهراً، هل عليه إعادة الطواف والصلاة ؟

ج) عليه إعادتهما .

س 491) لو أحدث المحرم أثناء الطواف فما حكمه ؟

ج) يخرج ويتطهر ثم يتم طوافه إذا كان قد أكمل النصف (ثلاثة أشواط ونصف) بشرط عدم فوات الموالاة، وإلا أعاد الطواف.

س 492) لو دخل وقت الصلاة حال الطواف الواجب، هل يجوز قطع الطواف ؟

ج) يجوز قطع الطواف والإتيان بالصلاة ثم يتم طوافه من حيث قطعه.

س 493) ما حكم من شك في أثناء الطواف أنه على طهارة أم لا ؟

ج) بنى على الحالة السابقة من الحدث أو الطهارة، وإن شك في المتقدم منهما بنى على الحدث.

س 494) ما حكم من قطع الطواف لعذر ؟

ج) إذا كان قد تجاوز النصف يتم من حيث قطع بعد زوال العذر، وإلا أعاد الطواف، وإن لم يقدر هو على ذلك إستناب.

س 495) ما حكم من ترك شيئاً من طوافه ولم يتمكن أن يأتي بنفسه ؟

ج ) تكفي الاستنابة.

س 496) ما حكم من طاف حول الكعبة 14 شوطاً، وكذا سعى بين الصفا و المروة 14 شوطاً، فيحسب الذهاب والعودة شوطاً واحداً ؟

ج) إذا لم يعلم وانقضى الوقت فلا بأس بعمله.

س 497) امرأة طافت للعمرة المفردة وأحدثت في الطواف وأتمت عمرتها كاملة ولم تكن تعرف أن الحدث يبطل الطواف (جاهلة بالمسألة كلها بغض النظر عن تفاصيل النصف ودونه) وبعد الفراغ من العمرة بمدة تنبهت وعلمت بخطئها من آخرين فأعادت العمرة. فهل عليها كفارات للتقصير واللبس وسائر محرمات الإحرام التي ارتكبتها وهي تعتقد أنها محلة ؟

ج) لا كفارة .

طواف النساء

س 498) إذا لم يأت أحد الزوجين بطواف النساء، هل يحرم عليه الجماع أم مطلق الملامسة ؟ ولو قاربها هل يعد زانياً ؟

ج) كل أقسام الملامسة محرمة عليه، ولا يعد زانياً.

س 499) حجّ حجة الإسلام ثم حج حجاً مستحباً، لكن لم يأت بطواف النساء في الحج المستحب عمداً أو سهواً أو جهلاً، فهل تحرم عليه زوجته ؟ وعلى فرض الحرمة لو جامع زوجته وحملت منه، فهل يكون الابن إبن زنا ؟

ج) يجب عليه طواف النساء ويمكن أن ينوّب عنه أحد، ولا يكون الابن من زنا (13).

س 500) إذا نسى طواف النساء فما حكمه ؟

ج) رجع وطاف بنفسه، وإن لم يتمكن استناب. وما دام لم يأت هو أو نائبه بالطواف تحرم النساء عليه.

س 501) لو ترك طواف النساء جهلاً أو نسياناً، ولكنه أتى بطواف الوداع هل يكفيه ذلك ؟

ج) يكفيه ذلك .

صلاة الطواف

س 502) ما هو حدود المكان الذي يجب الصلاة فيه عند مقام إبراهيم (ع) ؟

ج) يجوز الصلاة في طرفي المقام قريباً منه وخلفه إلى آخر المسجد الحرام.

س 503) من ترك الصلاة خلف المقام جهلاً أو سهواً أو نسياناً، ثم تذكر بعد الإنتهاء من السعي والتقصير، هل عليه إعادة السعي والتقصير أو يكفي الصلاة خلف مقام إبراهيم (ع) ؟

ج) يكتفي بالعود إلى مقام إبراهيم (ع) والصلاة عنده.

س 504) هل يجب الفور في صلاة الطواف فور الإنتهاء من الطواف ؟

ج) يجب فوراً عرفياً.

السعي

س 505) هل يجوز السعي في الطابق العلوي ؟

ج) يجوز مطلقاً.

س 506) هل يلزم الصعود إلى الصفا و المروة ؟

ج) لا يلزم، وإن كان الأفضل صعودهما.

س 507) ما حكم التحريف بالوجه إلى الخلف أحياناً ؟

ج) لا إشكال فيه.

س 508) هل يجوز قطع السعي لحاجة دينية أو دنيوية ؟

ج) يجوز ويتم من حيث قطع.

س 509) ما حكم من سعى أقل من السبعة، عمداً أو سهواً أو جهلاً أو نسياناً أو اضطراراً ؟

ج) العامد يبطل سعيه، أما غيره فيأتي بما نقص سواء تجاوز النصف أم لم يتجاوز.

س 510) ما يصنع من لم يتمكن من تدارك ما نقص من سعيه ؟

ج) استناب في ذلك.

س 511) هل يجوز تأخير السعي بعد طواف الزيارة وصلاتها يوماً آخر

ج) خلاف الاحتياط .

التقصير

س 512) في العمرة المفردة. ترك التقصير جهلاً بالمسألة وأتى بباقي الأعمال من طواف النساء وركعتيه وحلّ من إحرامه، وتجرد من ثياب إحرامه ولبس المخيط حتى عاد إلى بلده . ما هو تكليفه ؟

ج) ليس في حكم المحرم .

بين عمرة التمتع وحجها

س 513) بعد إحلال الحاج من عمرة التمتع خرج إلى منى أو عرفات أو جدة بقصد النزهة أو لاستطلاع متعمداً أو جاهلاً أو ناسياً ؟

ج) لا بأس بشرط رجوعه للحج.

س 514) هل ترون بأساً في حلق الرأس بعد الإحلال من عمرة التمتع ؟ وهل يلزمه دم إن حلق ؟ وما الحكم إذا كانت هناك ضرورة في حلقه ؟

ج ) يجوز مع الضرورة، وبدونها يراعى الاحتياط .

الوقوف بعرفات

س 515) ما حكم من شك في موضع أنه عرفة أو لا ولم يتمكن من اليقين ؟

ج) الأحوط وجوباً الاقتصار على المعلوم.

س 516) إذا اضطر النائب لموقف اضطراري في عرفات أو المشعر . هل تبرأ ذمته ؟

ج) نـعـم .

س 517) وما الحكم إذا كان يعلم مسبقاً أنه سوف يأتي بالموقف الاضطراري ؟ وهل يفرق بين وقت علمه السابق فيما إذا كان قبل الإحرام أو بعده ؟ أو قبل الاستئجار أو بعده ؟

ج) لا بأس، مطلقاً .

الوقوف بالمشعر الحرام

س 518) ما حكم من أفاض قبل الفجر عالماً عامداً دون عذر، علماً أنه قد وقف بعرفات ؟

ج) أثم ولم يبطل حجه وعليه شاة على الأقوى.

س 519) ما حكم من لم يدرك الوقوف ليلة العيد ولا بين الطلوعين؟

ج) وجب عليه الوقوف مقداراً من نهار يوم العيد بين طلوع الشمس إلى الزوال .

س 520) من أفاض من عرفات قاصداً المشعر ووصل إليه دون أن يلتفت إلى أنه المشعر ولم ينوي المبيت إلى أن خرج منه ودخل منى ولا يستطيع الرجوع . مع العلم أن رجوعه للمشعر للموقف الاضطراري فيه حرج شديد نتيجة شدة الازدحام والتعب الشديد ؟

ج) يـكـفـي .

س 521) الرجال الأصحاء الجائز لهم شرعاً الإفاضة من المشعر ليلاً إلى منى بسبب مرافقة النساء، هل يجوز لهم كل ما يجوز للنساء من أعمال ليلة النحر؟

ج) لا ، إلا إذا كانت مرافقة النساء تستلزم ذلك .

س 522) ما حكم من وقف بالمشعر إلى منتصف الليل ثم ذهب إلى منى بدون أي عذر سواءً كان متعمداً أو ناسياً أو جاهلاً ؟

ج) حجه لا بـأس به .

في مناسك منى

س 523) هل يشترط الترتيب في أعمال منى ؟

ج) نعم يجب الرمي أولاً ثم الذبح ثم الحلق ثم الحلق أو التقصير.

أولاً : رمي الجمرات

س 524) هل يجوز الرمي من الطابق العلوي ؟

ج) يحوز خصوصاً في حال الاضطرار.

س 525) هل يجوز رمي الجزء الذي أضيف على عمود الجمرة ؟

ج) يجوز .

س 526) هل يكفي الرمي إذا رمى فصادف شيئاً في طريقه ثم أصاب الجمرة ؟

ج) يكفي.

س 527) هل يجوز للنساء وذوي الأعذار الرمي ليلة العيد ؟

ج) يجوز ذلك .

س 528) من كان له عذر فرمى ليلاً فزال عذره نهاراً، هل يجب عليه إعادة الرمي ؟

ج) لا تجب وإن كانت هي الأحوط.

س 529) النساء والشيوخ الذين يلاقون المشقة في الرمي، هل لهم و لأمثالهم أن يرموا جمرة العقبة الكبرى من الخلف، بحيث يكونوا في اتجاه القبلة ؟

ج) جـائـز (14).

س 530) هل يجوز للنساء والضعفاء والشيوخ بعد رمي الجمار النفر من منى يوم الثاني عشر قبل الزوال ؟

ج) نـعـم .

س 531) رمى الحاج جمرة العقبة في اليوم العاشر وذهب للراحة بعدها إلى مكة، ثم عاد قبل الغروب ليكمل باقي أعمال اليوم العاشر ؟

ج) يـجـوز .

ثانياً : الذبح

س 532) من المعلوم أن المذبح الجديد خارج منى، فهل يجوز الذبح في مكة المكرمة ؟

ج) يذبح في المذبح.

س 533) هل يجوز الذبح في غير منى ومكة المكرمة ؟

ج) لا يجوز، إلا في أطراف منى.

س 534) هل يجوز بيع الأضاحي على مشروع الزواج الجماعي بسعر مخفض وصرف تلك الأموال في المشاريع الدينية الإسلامية ؟

ج) نعم، يجوز .

س 535) هل يجوز توزيع هذه الأضاحي على الفقراء والمحتاجين خارج مكة المكرمة سواء داخل السعودية أو غيرها ؟

ج) نعم، يجوز.

س 536) في حالة عدم توفر الذبيحة السليمة، هل يجوز ذبح المعيبة ؟

ج) نعم، يجوز.

س 537) هل يجزي في الأضحية التيس الذي لم يبلغ السنة الثانية؟

ج) إذا لم يقدر على الشرائط جاز .

س 538) هل يجوز النيابة في الذبح للقادر عن مائة حاج مثلاً ؟

ج) نعم، يجوز.

س 539) هل يجوز إخراج قيمة الذبيحة بدل الذبح ؟

ج) كلا، لا يجوز.

س 540) هل يجوز تأخير النحر أو الذبح إلى يوم ثاني العيد ؟

ج) نعم، يجوز.

س 541) إذا وجبت على الإنسان كفارة شاة في إحرام العمرة، وكلف شخصاً بذبح الشاة في المقصب، ولكنه عندما أحضر الذبيحة بدّل رأسها برأس ذبيحة أخرى فهل تجزء عن الكفارة ؟

ج) ذا كان المراد تبديل الشاة بشاة أخرى جاز عن الكفارة .

س 542) إذا لم يستطيع المكلف دفع كفارة بعض تروك الإحرام، فهل تسقط عنه ويستغفر فقط، أم يتربص إلى حين تمكنه ولو بعد سنين؟

ج) يستغفر الله تعالى .

س 543) في ذبيحة كفارة التظليل لو أن المكلف أوصل الذبيحة إلى الفقير المستحق باستثناء بعض الأجزاء التي لا تؤكل كالجلد وبعض الأحشاء الداخلية، فهل تكفي تلك الذبيحة خصوصاً إذا فعل ذلك جهلاً منه بالحكم في وجوب إيصال كامل الذبيحة إلي المستحق ؟

ج) تكفي لكن الاحتياط أن يعطي ثمن تلك الأجزاء للفقير .

س 544) من ذبح عن غيره من دون أن ينوبه لكن يعلم ضمناً رضا المنوب عنه . هل يجزيه ذلك؟

ج) خلاف الاحتياط .

ـ وان كان لا يعلم رضاه . هل تكفي الإجازة اللاحقة ؟ أم لابد من إعادة الذبح ؟

ج) الظاهر كفاية الإجازة اللاحقة .

س 545) هل يجب أن يكون الذابح للهدى في منى إمامياً أم يكفي غيره؟

ج) يكفي غير الإمامي مع مراعاة شروط الذبح .

س 546) هل يشترط وضع الحاج الإمامي يده على يد الذابح غير الإمامي ؟

ج) لا يشترط .

س 547) إذا انعدم الانتفاع من الأضحية حينما تذبح في منى، فهل يجوز ذبحها خارج منى ليستفاد من لحمها للفقراء ؟

ج) يلزم الذبح في منى إذا كانت واجبة، أما المستحبة تذبح أينما أرادوا (15).

س 548) هل تثليث الذبيحة واجب أم مستحب ؟

ج) مستحب مؤكد (16).

س 549) إذا أخر الذبح إلى اليوم التالي، هل يؤخر الحلق أو التقصير معه ؟ أو يتمكن من الحلق في اليوم العاشر؟

ج) يـؤخر الحلـق .

ـ وهكذا من لم يرم في اليوم العاشر لعذر ولم يتمكن من الاستنابة، هل يمكنه الذبح والحلق أم يؤخرهما حتى يرمي قضاءً في اليوم التالي أو يرمى عنه ؟

ج) يحتـاط .

س 550) هل يشترط في آلة ذبح الهدي أن تكون من حديد أم يكفي النحاس والألمنيوم والزجاج ؟

ج) يجوز كل ذلك .

س 551) من وكله جماعة في الذبح عنهم فاشترى بعددهم وذبحها عنهم، هل يشترط أن ينوي أن هذا لفلان وهذا لفلان ؟

ج) لا يشترط على الأقوى، وإن كان الأحوط التعيين.

س 552) ما حكم الوكيل إذا أخطأ في تسمية موكله من باب الخطأ في التطبيق أو نسيه عند الذبح ؟

ج) لا إشكال فيه .

س 553) ما حكم من لم يتمكن من ذبح الهدي لعدم وجوده أو لعدم وجود المال ؟

ج) يصوم بدلاً من الهدي كما هو مذكور في المناسك.

س 554) هل يجب أن يأكل الحاج من هديه ؟

ج) الأفضل الأكل منها .

ثالثاً : الحلق والتقصير :

س 555) ما هي آلة الحلق ؟

ج) الأحوط أن يكون بالموسى ويجوز بالماكنة إذا كانت ناعمة وتوجب صدق الحلق عرفاً.

س 556) ما حكم من نسي الحلق أو التقصير ؟

ج) يرجع إلى منى ويقصر أو يحلق وإن لم يمكنه ذلك حلق أو قصر في مكانه.

المبيت بمنى

س 557) كما هو المعلوم أن السكن في داخل حدود منى باهض الثمن، فهل يجوز في هذه الحالة السكن خارج حدود منى ؟

ج) إذا كان اضطراراً جاز السكن.

س 558) أي الليالي يجب على الحاج أن يبيت فيها بمنى ؟ وإن لم يبت هل عليه الكفارة ؟

ج) يبيت الحاج ليلة الحادي عشر والثاني عشر مطلقاً، والثالث عشر في بعض الحالات، وإن لم يبت عمداً في هذه الليالي فعليه شاة لكل ليلة.

س 559) هل يجب المبيت من أول الليل إلى آخره ؟

ج) المقدار الواجب في المبيت بمنى هو نصف الليل، مخيراً بين النصف الأول وهو من أول أذان المغرب إلى منتصف الليل، وبين النصف الثاني وهو من منتصف الليل إلى أذان الفجر، والأفضل المبيت تمام الليل إلى الفجر.

س 560) هل هناك موارد يجوز فيها المبيت خارج منى ؟

ج) يجوز في هذه الموارد :

1/ من بات بمكة المكرمة مشتغلاً بالعبادة.

2/ من خرج من مكة المكرمة فلم يصل إلى منى ونام في الطريق.

3/ من كان ناسياً أو غافلاً أو جاهلاً بالحكم، ومن غلبه المرض أو النوم.

4/ إذا لم يكن في منى مكان للبيتوتة، وكذا من كان له عذر يمنعه من المبيت فيها من خوف عدو أو مرض أو غيره.

س 561) هل يعد الكسب في هذه المسألة عبادة، باعتبار أن الكاسب حبيب الله ؟

ج) لا يعد كذلك.

س 562) إذا فات الحاج أغلب الليل ولم يبقى منه سوى ساعات قليلة، فهل يجزي هذا المبيت أم لا ؟

ج) نعم يجزيه.

س 563) من أصبح في منى أو دخلها نهاراً، هل له أن يخرج منها ويدخل مراراً؟ علماً بأن الواجب عليه المبيت ليلاً ؟

ج) نـعـم .

س 564) لمن نوى المبيت في منى ليلاً في النصف الأول أو الأخير على التخيير، هل يكفي في أحدهما مسمى المبيت عرفاً فيحق له الخروج إلى مكة بعدها، بحيث يبيت في جزء أحدهما دون استغراق أحد الطرفين من الليل ؟

ج) يلزم الاستغراق .

1 ـ ربيع 1416 هـ

2 ـ شوال 1409هـ

3 ـ شوال 1415 هـ

4 ـ شوال 1409هـ

5 ـ شوال 1409هـ

6 ـ شوال 1409هـ

7 ـ شوال 1409هـ

8 ـ شوال 1409هـ

9 ـ شوال 1409هـ

10 ـ شوال 1409هـ

11 ـ شوال 1409هـ

12 ـ شوال 1409هـ

13 ـ 12/1412هـ

14 ـ شوال 1409هـ

15 ـ 12/1412هـ

16 ـ 12/1412هـ