خبير أمني: النصر العراقي ضرب اكبر مشروع داعشي اشتركت فيه 54 دولة إقليمية


 

موقع الإمام الشيرازي

 

اكد الخبير الأمني جاسم حنون أن النصر العراقي الأخير بسواعد القوات الاتحادية والحشد الشعبي ضرب اكبر مشروع داعشي خطط له منذ عام 2009 باشتراك 54 دولة إقليمية.

وقال حنون لوكالة {الفرات نيوز} اليوم أن "النصر له أعداء والانتصارات الأخيرة أفشلت موضوع الدولة في المنطقة وتقسيمها على أساس مذهبي وطائفي واقتصادي وأمني، وضرب اكبر مشروع داعشي اشترك فيه 54 دولة اقليمة".

وأضاف أن "واحدة من اهم الأهداف التي قامت القوات الأمنية بتحريرها هي القائم وتعد نقطة شروع لعملية واسعة وهي مسك الحدود".

وبين أن "الشريط الحدودي واحد من أهم الخطوات التي جاءت في توقيتها الصحيح لتواجد داعش فيه".

 

17/ صفر المظفّر/1439هـ