الفهرس

فهرس الفصل الرابع

المؤلفات

 الثقافة الإسلامية

الصفحة الرئيسية

 

ب ـ المحرمات الاسلامية

س: ما معنى المحرّم؟

ج: المحرّم هو الشيء الذي حرّمه الإسلام (ومنع عن ارتكابه منعاً باتاً).

س: ولَم حرّم الإسلام بعض الأشياء؟

ج: لأن في تلك الأشياء مضرة بالغة.

س: إذا ارتكب الإنسان المحرمات، ما الذي يعود إليه؟

ج: يعود إليه، ضرر الدنيا، وعذاب الآخرة.

س: مثلوا لضرر الدنيا، من أي قبيل هو؟

ج: مثلاً، القمار يوجب خسران المال، والخمرة توجب الأمراض، والغناء يوجب ضعف الأعصاب، والزنا يوجب اختلاط الأنساب، واللواط يوجب الأمراض الزهرية وما أشبه في الفاعل والمفعول، والربا يوجب اختلال توازن الاقتصاد... إلى غيرها.

س: فلماذا لا نرى ما ذكرتم من الأضرار في الاجتماع، والحال أن المحرمات غالبها ـ بل كلها ـ شائعة بين الناس؟

ج: إن الأمر بالعكس تماماً:

ـ فالجريمة متفشية في طول الاجتماع وعرضه، مما تعج بها المحاكم وتمتلئ بها السجون.

ـ واختلال التوازن الاقتصادي بالغ أقصاه، فهناك أصحاب الملايين، وهناك الألوف يموتون جوعاً.

ـ والأمراض آخذة بأكظام الناس، مما لا ينفع في دفعها أو تقليلها آلاف المستشفيات والمستوصفات والصيادلة، وما أشبه.

ـ والقلق والاضطراب آخذ من الناس كل مأخذ، مما لم يسبق له مثيل في تاريخ العالم.

ـ وأخيراً... فالثورات والحروب، ملأت صفحات التاريخ الحاضر، مما لم تترك لغيرها فراغاً... بما تجر معها من الويلات والدموع والدماء والكوارث... فهل يُقال بعد ذلك بأن المحرمات لم تفعل مفعولها؟

س: ما هي المحرمات الإسلامية؟

ج: المحرمات الإسلامية كثيرة، نذكر جملة منها:

1 ـ إعانة الظالم.

2 ـ الإعراض عن ذكر الله.

3 ـ الإسراف.

4 ـ تزيين الرجل بالذهب، ولبسه للحرير.

5 ـ الاستمناء.

6 ـ إيذاء الناس.

7 ـ استعمال أواني الذهب والفضة.

8 ـ إفشاء السر.

9 ـ عدم إطاعة الأولاد للأبوين، وعدم إطاعة الزوجة للزوج (فيما يجب إطاعتها له).

10 ـ إشاعة الفاحشة.

11 ـ الاحتكار.

12 ـ إلقاء النفس في التهلكة.

13 ـ عقد الرجل عن حليلته، وسائر أنواع السحر، والتسخير.

14 ـ الافتراء.

15 ـ لتنجيم ـ في الجملة ـ.

16 ـ التدليس.

17 ـ تبديل الوصية.

18 ـ التجسَّس.

19 ـ قتل أحد، أو جرحه، أو قطع عضو من أعضائه.

20 ـ منع حقوق الله تعالى، أو حقوق الناس.

21 ـ سجن أحد بغير حق.

22 ـ الحسد.

23 ـ إضاعة حقوق الناس.

24 ـ شرب المسكر، خمراً كان أو غيرها.

25 ـ أكل الميتة، أو لحم الخنزير، أو سائر اللحوم المحرمة، وأكل النجس وشربه، وأكل سائر المحرمات، كالطين وما أشبه.

26 ـ الخيانة، والخديعة، والغش.

27 ـ السرقة.

28 ـ القيادة والدياثة، بالجمع بين حرامين، أو ولدين، أو ولد وبنت.

29 ـ الكذب.

30 ـ سب الله، والأنبياء، والأئمة، والدين، والكتاب، والمذهب، والناس.

31 ـ النفاق بأقسامه، ومنها كون الشخص ذا لسانين، فيمدح حاضراً ويذم غائباً.

32 ـ الرشوة.

33 ـ الربا.

34 ـ قطع الطريق.

35 ـ حلق اللحية، وقطع الإنسان بعض أعضاء نفسه، أو إفناء قوة من قواه كتعمية عينه ـ مثلاً ـ.

36 ـ الاختلاط بين الفتيان والفتيات اختلاطاً محرماً.

37 ـ الرضا بالمعاصي.

38 ـ الزنا، واللواط، والسحاق، والنظر إلى الأجنبي، ولمس بدنه.

39 ـ ضرب الناس بغير حق.

40 ـ الرمي بالزنا، أو اللواط، أو سائر النسب المحرمة.

41 ـ النميمة، والغيبة، والخوض في الباطل، والفتنة.

42 ـ السعي في خراب المساجد وتنجيسها.

43 ـ السعاية عند الظالمين.

44 ـ عمل آلات اللهو، وآلات القمار، والصلبان.

45 ـ سفور النساء، وتبرجهن.

46 ـ حنث اليمين، والنذر، والعهد.

47 ـ شهادة الزور، وكتمان الحق.

48 ـ لعب الشطرنج والنرد، وما أشبهها.

49 ـ إضاعة الإنسان عياله.

50 ـ الظلم والتعدي.

51 ـ التعصب بالباطل.

52 ـ الغناء.

53 ـ الفساد في الأرض.

54 ـ قطع الرحم، وعقوق الوالدين، وإضاعة الأولاد.

55 ـ تطفيف الكيل، والوزن.

56 ـ التشبيب بالمرأة العفيفة، أو الغلام.

57 ـ كشف العورة عند الناظر المحترم.

58 ـ المجادلة بغير الحق.

59 ـ التطلع في دور الجيران.

60 ـ استعمال كل شيء ضار بالبدن ضرراً بالغاً وكذا إضرار الغير.

إلى غيرها... وقد رأيت ان غالب هذه المحرمات، واضح العلة، لا يحتاج إلى الفكر، مثلاً: هل ينكر أحد قبح قتل الناس، ونهب أموالهم، وجرحهم، والتطلع في دورهم، والإضرار بهم أو ما أشبه. نعم، بعضها يحتاج إلى الالتفات، إلى وجه التحريم، مثلاً (القمار) و (الخمر) و (السفور)، لابد وأن يعلم الإنسان ان الأول يورث القلق والخسارة، والثاني يوجب الأمراض المختلفة، والثالث كثيراً ما يسبب الفحشاء، وهدم العوائل، وهكذا... وهل هناك دين أو قانون لم يجعل جملة من المحرمات؟ نعم، يبقى الكلام حول ان هذه المحرمات تجب الكبت بقدرها؟ والجواب ان كل شيء يوجب الفساد، لابد أن يخلِّف مثل هذا النوع من الكبت... والقوانين ممتلئة بمثل هذه الأنواع من الكبت.