الفهرس

المؤلفات

 علوم اللغة والأدب

الصفحة الرئيسية

 

النسب

«بناء»: إذا أريد نسبة شيء إلى بلد أو قبيلة أو نحوهما، جعل في آخره ياء مشددة مكسور ما قبلها، تقول في النسبة إلى (هاشم): (هاشمي).

«بناء»: إذا كان في آخر الاسم تاء مشددة، أو تاء التأنيث، أو ألفه، حذفت، فقل في النسبة إلى (كرسي) و(فاطمة) و(حبارى): (كرسي) و(فاطمي) و(حباري).

ثم إذا كان قبل الياء المشددة حرفان، أو قبل الألف المقصورة ثلاثة، الثاني ساكن، جاز الحذف والقلب، نحو: (علي وعلوي) و(حبلى وحبلوي).

«بناء»: إذا كان في آخر الاسم ألف الإلحاق أو ألف أصلية جاز حذفها وقلبها، فقل في (أرطى) و(مهلى): (أرطي) و(أرطوي) و(ملهي) و(ملهوي).

«بناء»: تحذف الألف إذا وقعت خامساً، كما تقول في النسبة إلى (مصطفى): (مصطفي).

«بناء»: إذا نسبت إلى ما فيه الياء المنقوصة فان كانت ثالثة، قلبت واواً وفتح ما قبلها، كـ(فتوي) في (فتى)، وإن كانت رابعة جاز الأمران، نحو: (قاضي) و(قاضوي) في (قاضي)، وإن كانت خامسة وجب حذفها، كـ(معتدي) في (معتدي).

«بناء»: يفتح ما قبل الحرف المقلوب حيث قلنا به، وكذا يفتح إذا نسبت إلى ما كان قبل آخره كسرة وقبلها حرف واحد، نحو: (نمري) و(دئلي) و(إبلي).

«بناء»: إذا كانت الياء المشددة في الكلمة مسبوقة بحرف واحد قلب ثالثه واواً، وكذا ثانيه إن كان أصله واواً، فقل في (حي) و(طي): (حيوي) و(طووي).

«بناء»: إذا نسبت إلى ما فيه علامة التثنية أو الجمع حذفتهما، فقل في النسبة إلى (زيدان) و(زيدون) و(هندات): (زيدي) و(هندي).

«بناء»: يحذف ثالث نحو (طيب) في النسبة، فيقال: (طيبي) بالتخفيف.

«بناء»: النسبة إلى (فَعِيلة) بالفتح ثم الكسر، إذا كان صحيح العين غير مضاعف: (فَعَلي) بفتحتين، نحو: (حنيفة) و(حنفي).

«بناء»: النسبة إلى (فُعَيلة) بالضم فالفتح: (فعلي) بضبطه، نحو: (جهينة) و(جهيني)، ونحوهما ما لا تاء له إذا كان معتل اللام، نحو: (عدي) و(قصي).

«بناء»: ما كان على (فَعيلة) بالفتح، وهو معتل العين أو مضاعف بقيت ياؤه عند النسبة، فقل في (طويلة) و(جليلة): (طويلي) و(جليلي).

«بناء»: حكم همزة الاسم الممدود في باب النسبة حكمها في باب التثنية، كما تقدم من القلب والإبقاء، فقل: (قرائي) و(صحراوي) وهكذا.

«بناء»: ينسب لصدر الجملة الإسنادية، وصدر المركب مزجاً، فقل في (تأبط شراً) و(بعلبك): (تأبطي) و(بعلي).

«بناء»: ينسب إلى المضاف إليه، فيما إذا كان المضاف أباً أو أماً أو ابناً، وكذا في الإضافة المعنوية، فقل: (زيدي) في (أبي زيد) و(أم زيد) و(ابن زيد) و(غلام زيد).

«بناء»: فيما سوى ما تقدم ينسب إلى الأول، فقل في (امرئ القيس): (امرئي)، إلا إذا خيف اللبس فينسب إلى التالي، نحو: (أشهلي) في (عبد الأشهل).

«بناء»: إذا كان المنسوب إليه محذوف اللام، فإن كان يرد في جمع التصحيح أو التثنية رد في النسب وجوباً، تقول في (أب) و(أخ): (أبوي) و(أخوي)، كما تقول: (أبوان) و(أخوان).

وان لم يستحق الرد في الجمع والتثنية فلك الرد وعدمه في النسبة، تقول في (يد): (يدوي) و(يدي)، كما تقول: (يدان).

«بناء»: (أخت) و(بنت) عند بعضهم كـ(أخ) و(بنت)، فيقال في النسبة: (أخوي) و(بنوي)، وعند بعضهم يجب بقاء التاء، فيقال: (أختي) و(بنتي).

«بناء»: إذا نسب إلى ثنائي ثانيه صحيح، جاز تضعيفه وعدمه، فقل في (كم): (كميّ وكمي)، وفي المعتل يزاد واواً، فقل: (لاوي) و(فيوي) و(لووي)، في النسبة إلى (لا) و(في) و(لو)، وفيما آخره الألف جاز زيادة الهمزة بدل الواو، فقل: (لائي).

«بناء»: إذا نسب إلى اسم محذوف الفاء لم ترد الفاء، فتقول في (عدة): (عدي)، إلا إذا كان معتل اللام فيجب ردها، تقول في (شية): (وشوي).

«بناء»: يستغنى في النسب عن الياء إذا بني الاسم على (فاعل)، أو (فَعّال) بالفتح فالتشديد، أو (فَعِل) بفتح فكسر، نحو: (لابن) و(تمار) و(طعم)، بمعنى صاحب كذا.