الفهرس

المؤلفات

 الاجتماع

الصفحة الرئيسية

 

الإسلام والإنجاب

قال تعالى: (وَاللهُ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً وَجَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ بَنِينَ وَحَفَدَةً وَرَزَقَكُمْ مِنْ الطَّيِّبَاتِ أَفَبِالْبَاطِلِ يُؤْمِنُونَ وَبِنِعْمَةِ اللهِ هُمْ يَكْفُرُونَ) (1).

وقال سبحانه: (الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ أَمَلاً) (2).

وقال عز وجل: (أَمِ اتَّخَذَ مِمَّا يَخْلُقُ بَنَاتٍ وَأَصْفَاكُمْ بِالْبَنِينَ * وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِمَا ضَرَبَ لِلرَّحْمَنِ مَثَلاً ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدّاً وَهُوَ كَظِيمٌ) (3).

وقال جل وعلا: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تُلْهِكُمْ أَمْوَالُكُمْ وَلا أَوْلادُكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللهِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ) (4).

الإسلام والزواج

وقال تعالى: (وَأَنْكِحُوا الأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللهُ مِنْ فَضْلِهِ) (5).

وقال سبحانه: (وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا) (6).

وقال عز وجل: (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلاً مِنْ قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجاً وَذُرِّيَّةً) (7).

وقال جل وعلا: (وَإِنْ خِفْتُمْ أَلاّ تُقْسِطُوا فِي الْيَتَامَى فَانكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاّ تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً) (8).

من هدي السنة المطهرة

المرأة الولود

قال رسول الله (صلّى الله عليه وآله): (إن خير نسائكم الولود الودود العفيفة العزيزة في أهلها الذليلة مع بعلها المتبرجة مع زوجها الحصان على غيره) (9).

وقال (صلّى الله عليه وآله): (تزوجوا بكراً ولوداً ولا تزوجوا حسناء جميلة عاقراً، فإنّي أباهي بكم الأمم يوم القيامة) (10).

وقال أبو عبد الله (عليه السلام): (النفساء تبعث من قبرها بغير حساب لأنها ماتت في غم نفاسها) (11).

وقال رسول الله (صلّى الله عليه وآله): (النفساء يجرها ولدها يوم القيامة بسرره إلى الجنة) (12).

الزواج عبادة

قال رسول الله (صلّى الله عليه وآله): (من تزوج فقد أحرز نصف دينه، فليتق الله في النصف الثاني) (13).

وقال الإمام الصادق (عليه السلام): (ركعتين يصليهما متزوج أفضل من سبعين ركعة يصليهما غير متزوج) (14).

وقال الإمام الرضا (عليه السلام): (لو لم يكن في المناكحة والمصاهرة آية محكمة ولا سنة متبعة ولا أثر مستفيض، لكان فيما جعل الله به من بر القريب وتقريب البعيد وتأليف القلوب وتشبيك الحقوق وتكثير العدد وتوفير الولد لنوائب الدهر وحوادث الأمور، ما يرغب في دونه العاقل اللبيب وسارع إليه الموفق المصيب ويحرص عليه الأديب الأريب) (15).

فضل الأولاد وتربيتهم

وقال الإمام علي بن أبي طالب أمير المؤمنين (عليه السلام): (والله، ما سألت ربي ولداً نضير الوجه ولا سألت ولداً حسن القامة، ولكن سألت ربي ولداً مطيعين لله خائفين وجلين منه حتى إذا نظرت إليه وهو مطيع لله قرت به عيني) (16).

وقال الإمام الصادق (عليه السلام): (البنات حسنات والبنون نعمة والحسنات يثاب عليها والنعمة يسأل عنها) (17).

وقال الإمام الرضا (عليه السلام): (إن الله تبارك وتعالى إذا أراد بعبد خيراً لم يمته حتى يريه الخلف) (18).

التكاثر والسنة

وقال رسول الله (صلّى الله عليه وآله): (من عال ثلاث بنات أو ثلاث أخوات وجبت له الجنة) (19).

وقال (صلّى الله عليه وآله): (من عال ابنتين أو ثلاثاً كان معي في الجنة) (20).

وقال (صلّى الله عليه وآله): (من عال ثلاث بنات، يعطى ثلاث روضات من رياض الجنة كل روضة أوسع من الدنيا وما فيها) (21).

البساطة في نفقات الزواج

عن جابر بن عبد الله الأنصاري قال: (ذكر رسول الله (صلّى الله عليه وآله) الفرش فقال: فراشٌ للرجل وفراشٌ للمرأة وفراش للضيف والرابع للشيطان) (22).

وقال الإمام الصادق (عليه السلام) لعيسى بن موسى: (يا عيسى! المال مال الله، جعله ودائع عند خلقه وأمرهم أن يأكلوا منه قصداً ويشربوا منه قصداً ويلبسوا منه قصداً وينكحوا منه قصداً ويركبوا منه قصداً ويعودوا بما سوى ذلك على فقراء المؤمنين، فمن تعدى ذلك كان ما أكله حراماً وما شرب منه حراماً وما لبس منه حراماً وما نكح منه حراماً وما ركب منه حراماً) (23).

وقال الإمام الباقر (عليه السلام) فيما رواه عن أبيه (عليه السلام): (لينفق الرجل بالقصد وبلغة الكفاف ويقدّم منه فضلاً لآخرته..) (24).

عن الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام) قال: (أنعم الناس عيشاً من منحه الله سبحانه القناعة وأصلح له زوجه) (25).

عن أمير المؤمنين (عليه السلام) قال: (لا تجعل أكبر همّك بأهلك وولدك فإنهم إن يكونوا أولياء الله سبحانه فإن الله لا يضيع وليه وإن يكونوا أعداء الله فما همّك بأعداء الله) (26).

سورة النحل: 72.

سورة الكهف: 46.

سورة الزخرف: 16.

سورة المنافقين: 9.

سورة النور: 32.

سورة الروم: 21.

سورة الرعد: 38.

سورة النساء: 3.

وسائل الشيعة: ج14 ص14 ب6 ح2.

10ـ وسائل الشيعة: ج14 ص33 ب16 ح1.

11ـ بحار الأنوار: ج101 ص107 ب3 ح3.

12ـ بحار الأنوار: ج79 ص117 ب17 ح10.

13ـ غوالي اللآلي: ج3 ص289 باب النكاح ح43.

14ـ ثواب الأعمال: ص40 ثواب صلاة المتزوج.

15ـ غوالي اللآلي: ج3 ص297 باب النكاح ح77.

16ـ المناقب: ج3 ص380 باب إمامة السبطين فصل في الاستدلال على إمامتهما.

17ـ ثواب الأعمال: ص201 ثواب أب البنات.

18ـ مكارم الأخلاق: ص219 في فضل الأولاد.

19ـ الكافي: ج6 ص6 ح10.

20ـ مستدرك الوسائل: ج15 ص115 ب3 ح17701.

21ـ مستدرك الوسائل: ج15 ص115 ب3 ح17703.

22ـ الخصال: ص121 باب الثلاثة ح112.

23ـ مستدرك الوسائل: ج13 ص52 ب19 ح14720.

24ـ الكافي: ج4 ص52 باب فضل القصد ح1.

25ـ غرر الحكم ودرر الكلم: ص405 الفصل الأول في الزوج والزوجة ح9284.

26ـ غرر الحكم ودرر الكلم: ص405 الفصل الأول في الزوج والزوجة ح9280.