المؤلفات

 السياسة والدولة

الصفحة الرئيسية

 

 بعد حدوث التغيير الذي طالما انتظره المؤمنون في العراق بزوال الطاغوت الذي جثم أكثر من ثلاثة عقود بكل ألم وقسوة وظلم وفاحش على صدر العراق.

 

   دعاة التغيير ومستقبل العراق

   من هدي القرآن الحكيم والسنّة المطهّرة

فإن شعب العراق العزيز وفي طليعته القوى الدينية والأحزاب السياسية والحركات والمنظمات العاملة مدعوون إلى الاستمرار في عملية التغيير من خلال توطيد عرى الترابط والتعاون والتكافل الديني والوطني وتعميق وترسيخ روح الانتماء لهذه البلد الطيب للوصول به إلى مرفأ الأمن والازدهار.

كراس: دعاة التغيير ومستقبل العراق يضم في صفحاته الأربعين محاضرة لسماحة الإمام الشيرازي الراحل (أعلى الله درجاته) يتناول فيها مسؤولية الإنسان تجاه نفسه ودينه وبلده وما لابد له من فهم المفردات السياسية الأساسية لقيام عملية التغيير، وذلك بتبيين دور المثقف السياسي، والسياسي الثقافي، ويتناول الإمام الراحل (أعلى الله مقامه) عملية ما بعد التغيير (إزالة الطاغوت) والتي تتجسد معالمها في قيام دولة العدل والفضيلة. إذ يحدد (قدّس سرّه) الأوليات السياسية لنجاح تلك العملية من خلال نبذ الطائفية والعنصرية، واعتماد إن كل من يصل إلى الحكم بلا استفتاء حر من الشعب، وبلا شورى منهم، ولا انتخاب واختيار، فهذه الصورة ليست من الإسلام في شيء، وإن كل بلد يجهر فيه بالمعاصي والمحرمات فذلك دليل على انحراف حكومته عند الإسلام، ومد جسور العلاقات الصادقة المبنية على أسس الثقة والتعاون على البر بين الأحزاب وفئات الشعب ودعم التعددية الحزبية ووضوح المنهج عند هذه الأحزاب الذي به يتم التلاحم بين الشعب وقواه العاملة من اجل بناء غد زاهر ومستقبل عراق وضاء ومعطاء. 

القطع : متوسط

عدد الصفحات: 40

عدد الطبعات :1

سنة الطبع : 1423 هـ /2003م

تحميل نسخة الكتاب كاملة